كلية الهندسة التطبيقية والتخطيط العمراني

جامعــة فلسطيــن

كلية الهندسة التطبيقية والتخطيط العمراني تختتم فعاليات مؤتمرها العلمي الدولي الأول

كلية الهندسة التطبيقية والتخطيط العمراني تختتم فعاليات مؤتمرها العلمي الدولي الأول

  • 2018-02-27
  • + 407175

اختتمت كلية الهندسة التطبيقية والتخطيط العمراني بجامعة فلسطين مؤتمر الكلية العلمي المحكم الأول والموسوم بعنوان "المؤتمر الدولي الأول للهندسة وتكنولوجيا المستقبل 2018"، يوم الأحد الموافق 25/02/2018 بحضور الأستاذ الدكتور سالم صبَّاح رئيس الجامعة، والأستاذ موسى أبو سليم نائب رئيس الجامعة للتخطيط، والدكتور ساري أبو شرار رئيس المؤتمر وعميد كلية الهندسة التطبيقية والتخطيط العمراني، والأستاذ الدكتور حسن حمودة رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر، والدكتور ناجي الظاظا رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر، ولفيف من عمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والباحثين والطلبة.

حيث بدأت فعاليات اليوم التالي من المؤتمر بافتتاح جلستين علميتين بعرض ومناقشة عشرة أبحاث  محكمة، تناولت الجلسة الأولى ست أوراق بحثية حول هندسة البرمجيات، بينما تناولت الجلسة الثانية أربع أوراق علمية حول الإدارة الهندسية. وفي ختام جلسات المؤتمر قام رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر بقراءة البيان الختامي للمؤتمر، ومن ثم قام رئيس الجامعة بتكريم رئيس المؤتمر ورؤساء اللجان وأعضائها ورؤساء الجلسات والباحثين المشاركين والطلبة المتطوعين الذين أسهموا في إنجاح المؤتمر. واختتمت وقائع اليوم الثاني للمؤتمر بقراءة توصيات المؤتمر التي أعدها رئيس اللجنة العلمية على النحو التالي:

  1. تكثيف الجهود البحثية على الاستفادة من مصادر الطاقة البديلة المناسبة لقطاع غزة (كالشمسية وكطاقة الكتلة الحيوية) لما فيها من تخفيف الأضرار البيئية والصحية الناتجة عن استخدام مصادر الطاقة التقليدية، وكذلك تخفيف المعاناة الناتجة عن العجز الشديد في كميات الطاقة.
  2. استغلال الطاقة الشمسية وحركة الرياح والاهتمام بمصادر الطاقة الطبيعية في التصميم المعماري للحصول على مبانٍ متكيفة مع المناخ المحلي، وموفرة لاستهلاك الطاقة.
  3. مواصلة الجهود البحثية في حماية التربة وتحسينها، وتخفيف نسبة ملوحة التربة التي كان لها الأثر الشديد على تلويث المياه الجوفية، وكذلك مواصلة الجهود البحثية في إيجاد تقنيات تصميمية للبنية التحتية والشوارع تضمن تجميع مياه الأمطار، والاستفادة منها قبل اختلاطها بمياه الصرف الصحي، ومنع تسرب مياه البحر إلى الخزان الجوفي.
  4. التشجيع على استخدام المخلفات الصناعية كمواد إحلالية بديلة في قطاع الإنشاءات والتركيز على استخدام التصنيع المحلي للمعدات اللازمة للبحوث العلمية المختلفة في مختلف القطاعات.
  5. الحفاظ على المناطق ذات القيمة التاريخية كرصيد حضاري محلي ووطني وإنساني وتحويل تلك المناطق إلى أجزاء حيوية تساهم في تنمية المدن وتطورها.
  6. تحديث الأنظمة والتشريعات الخاصة بالمباني والتخطيط العمراني في قطاع غزة بما يتوافق مع الانتشار العمراني المتسارع في ظل محدودية الأراضي والمصادر الطبيعية.
  7. ضرورة تعزيز البنية العمرانية للمجتمع الفلسطيني في قطاع غزة لتكون ملاذًا آمنًا للمواطنين خلال فترات الحروب والكوارث.
  8. الاهتمام بالقرارات التصميمية المستدامة وبخاصة للمشروعات التعليمية وتشجيع المشاريع البحثية التي تأخذ بعين الاعتبار الأبعاد الاجتماعية والاقتصادية والبيئية وفي جميع الاختصاصات.
  9. دمج مفاهيم أنظمة نمذجة معلومات البناء (BIM) في برامج التعليم في الجامعات، وعقد ورشات عمل ودورات تدريبية متخصصة لتطبيق هذه التقنية في مرحلة التخطيط والتصميم والبناء.
  10. إعداد برنامج متكامل يهدف الى تطوير أنظمة الجودة في المؤسسات التعليمية وصولًا إلى الاعتمادات الدولية للبرامج المختلفة.
  11. توظيف نموذج (RMFA) للتحكيم الهندسي لاتخاذ قرار بشأن اللجوء إلى التحكيم لحل أي خلاف بين الأطراف المتنازعة.
  12. تطوير استراتيجيات لإدارة ﺍﻟﻤﺨﺎﻁﺭ المصاحبة لمشروعات التشييد والبناء ووضع هيكل إداري منظم للتقليل من المخاطر.
  13. تعزيز تطوير برمجيات الخدمات عبر الهواتف الذكية في مؤسسات التعليم العالي اعتمادًا على العوامل المؤثرة على استدامة الاستخدام في المستقبل.
  14. تكثيف الجهود البحثية البرمجية على إمكانية تحسين أداء تقنية videoconferencing وذلك بهدف تحسين الجودة وتقصير مدة تأخر الحزم أكبر قدر ممكن.
  15. دعم البرامج اللازمة والداعمة لإمكانية التنبؤ المبكر لأداء الطالب وتوجهه العلمي لمساعدة المديرين على اتخاذ القرارات اللازمة.
  16. تطوير برامج الهواتف الذكية لتوفير جودة معلومات وجودة نظام وجودة خدمة في مؤسسات التعليم العالي.
  17. نوصي وزارة التعليم العالي والجامعات بتحديد ميزانية خاصة لدعم البحث العلمي.
  18. اعتماد عقد المؤتمر الهندسي الدولي بصورة دورية كل عامين.