كلية الهندسة التطبيقية والتخطيط العمراني

جامعــة فلسطيــن

كلية الهندسة تواصل استعداداتها لعقد الورشة الدولية الأولى للطاقة الذكية

كلية الهندسة تواصل استعداداتها لعقد الورشة الدولية الأولى للطاقة الذكية

  • 2016-11-08
  • + 903601

أعلن الدكتور ساري أبو شرار- عميد كلية الهندسة التطبيقية والتخطيط العمراني بجامعة فلسطين، رئيس الورشة، أن الكلية تواصل استعداداتها لعقد الورشة الدولية الأولى للطاقة الذكية، ونوه الدكتور أبو شرار إلى أن الورشة تعقد برعاية جامعة فلسطين بالتعاون مع البرنامج الفلسطيني الكندي للطاقة الذكية (PSEP) ومختبر الأمان والتحكم الكندي (ESCL)، ومن المقرر عقد المؤتمر في قاعة المؤتمرات "القدس" بالجامعة يوم الأحد الموافق العشرين من تشرين ثاني/نوفمبر الجاري.

وأكد الدكتور أبو شرار أن الورشة تستعرض بالدراسة والتحليل مصادر الطاقة غير التقليدية كتوجه فلسطيني جديد نبع من أن فلسطين تعاني من شح في الموارد الطبيعية والثروات المعدنية وخاصة مصادر الطاقة التقليدية، كالنفط والغاز، ومن ارتفاع أسعارها، وعلاوة على ذلك, تحكم الاحتلال الإسرائيلي بحجم وكمية المحروقات وأسعارها، ومتى يسمح بدخولها، ومتى تمنع. ومن وحي هذه المعاناة وبسببها، يسعى الفلسطينيون لتجاوز هذه المعضلة بإيجاد مصادر بديلة عن الوقود التقليدي. وقد وجدوا ضالتهم – كما هو شأن العالم المتحضر – في مصادر الطاقة البديلة المتجددة، والتي يأملون من خلالها أن يقل معدل اعتمادهم على المحروقات الإسرائيلية،  التي باتت سيفا مسلطا على رقابهم، وأداة من أدوات الضغط والابتزاز السياسي.

كما بين الدكتور أبو شرار أن هذه الورشة تعكس حرص كلية الهندسة على الاهتمام بالقضايا التي تهم المجتمع كما تعكس توجه الكلية وسعيها لتكون كلية ريادية بتشكيل منصة هامة للباحثين من مختلف دول العالم. كما تعتبر هذه الورشة من أهم الورش التي تسعى الكلية من خلالها إلى إثراء المعرفة في قضايا الطاقة والبيئة والتنمية المستدامة وموضوعات ذات صلة بمصادر الطاقة المتجددة.

وفيما يتعلق بالأهداف الرئيسية للورشة، أفاد الدكتور سالم أبو مصلح- رئيس اللجنة العلمية للورشة، أن الهدف الرئيس من عقد الورشة يكمن في جمع الباحثين والمختصين لمناقشة القضايا المتعلقة بالطاقة المتجددة، وتبادل الخبرات والتجارب، بالإضافة إلى تكوين شراكات علمية، وتطوير مشاريع مشتركة لزيادة كفاءة الاستغلال الأمثل لمصادر الطاقة وترشيد استهلاكها والبحث عن آخر التطورات في تكنولوجيا الطاقة البديلة.

وأشار الدكتور أبو مصلح إلى أن الورشة تستعرض محاور متميزة مثل محور مصادر الطاقة المتجددة، ومحور الطاقة النووية. كما تتميز الورشة بوجود العديد من المتحدثين الدوليين مشهودا لهم بالكفاءة العالية من كندا واليابان والولايات المتحدة الأمريكية وليبيا وجمهورية مصر العربية. وعلى المستوى الوطنى يشارك كبار الباحثين في هذا المجال من جامعة فلسطين، والجامعة الإسلامية، وجامعة الأزهر، وكلية فلسطين التقنية، وسلطة الطاقة والموارد الطبيعية وغيرهم ممن نحتفظ بمكانتهم ودورهم الريادي في خدمة الوطن.